تعميم على صاغة الذهب وتحذيرات من استنزاف الثروة القومية لسورية

مال وأعمال

تعميم على صاغة الذهب وتحذيرات من استنزاف الثروة القومية لسورية
محل لبيع الذهب في دمشق القديمة وبجانبه محال أخرى.
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u99k

عمّمت جمعية الصاغة بدمشق، وضع ختمين اثنين على المصاغ الذهبي لمنع تداول مصاغات مغشوشة بين المشترين أو البائعين، ومحذرة من فتح الباب أمام تهريب الذهب واستنزاف الثروة القومية لسوريا.

وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية غسان جزماتي: "عممت جمعية الصاغة بدمشق على فعالياتها ضرورة التثبت من وجود ختم الجمعية نفسها إلى جانب ختم الصائغ (الورشة) على كل قطعة من البضاعة التي يتم استلامها سواء من تاجر جملة أم من تاجر جوّال".

وبحسب قوله: "تم تشكيل لجنة لهذا الغرض وباشرت القيام بجولات في الأسواق لفحص البضائع الموجودة لدى بائعي الجملة والمفرق".

وبيّن جزماتي أن ضبط أي قطعة مخالفة لمضمون التعميم أي ينتفي وجود ختم الجمعية أو ختم صائغ الورشة فيها يعني حكما مصادرة البضاعة المخالفة مع إحالتها إلى الجهات المختصة على أن يتحمل المخالف المساءلة القانونية الناجمة عن هذا الضبط.

وفي سياق متّصل بأسعار الذهب وارتفاع سعره الذي حطّم كل الأرقام القياسية السابقة، بيّن جزماتي أن السعر هو انعكاس حقيقي بل ومتهاود لواقع الحال، موضحاً أن السعر ارتفع على المستوى العالمي بمقدار 10 دولارات لتسجل الأونصة سعر 1757 دولارا، ناهيك عن تقلّب سعر الصرف في السوق الموازية ما خلق حالة من الاهتزاز في أسس التسعيرة بشكل عام. معتبراً أن هذه الحالة ستفتح الباب واسعاً أمام تهريب الذهب ما يعني استنزاف الثروة القومية لسوريا.

المصدر: صحيفة الثورة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا