RT ترصد استعداد مصر لافتتاح أكبر مصنع من نوعه في العالم (صور)

مال وأعمال

RT ترصد استعداد مصر لافتتاح أكبر مصنع من نوعه في العالم (صور)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/uqtw

تستعد الحكومة المصرية، خلال الأيام المقبلة، لافتتاح أكبر مصنع غزل في العالم بشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى حيث تم الانتهاء منه بالكامل في النصف الثاني من العام 2022.

وقام رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، بجولة تفقدية موسعة لمشروعات محافظة الغربية، اليوم الاثنين، بتفقد شركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى، والتي تضم أكبر مصنع بالعالم للغزل والمقرر افتتاحه العام الجاري.

وسيستخدم المصنع الجديد تكنولوجيا إنتاجية بالتعاون مع شركة ريتر السويسرية، لتكون الشريك الرئيسي في تطوير مصانع الغزل الحكومية، وفق خطة تنفذها القاهرة للتطوير الشامل بشركات القطاع العام.

وتتوطن صناعة الغزل والنسيج بمدينة المحلة منذ تدشينها في عشرينات القرن الماضي، وأسس أول مصنع الاقتصادي المصري طلعت حرب مؤسس بنك مصر في مدينة المحلة الكبرى عام 1927.

RT ترصد استعداد مصر لافتتاح أكبر مصنع من نوعه في العالم (صور)

وأكدت الحكومة المصرية أن هناك خطة تطوير مصانع الغزل والنسيج والصباغة، والتي تشمل 65 مصنعا ومبنى خدميا بجميع الشركات التابعة، وتضم شركة مصر للغزل والنسيج وصباغي الببضا ( الببضا)، حيث إنه جار حاليا إنشاء مجمع مصانع الغزل والنسيج والصباغة بها، وكذا تنفيذ مجمع بشركة دمياط للغزل والنسيج، بالإضافة إلى تطوير مصنع غزل 2 القائم بشبين الكوم، التابع لشركة مصر شبين الكوم للغزل والنسيج، علاوة على استكمال أعمال إنشاء مصنع للنسيج ومصنع آخر للصباغة بشركة مصر حلوان للغزل والنسج.

RT ترصد استعداد مصر لافتتاح أكبر مصنع من نوعه في العالم (صور)

ويستحوذ مشروع التطوير بشركة مصر للغزل والنسيج على جانب كبير من مشروع تطوير شركات الغزل والنسيج التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام؛ حيث يتضمن إنشاء خمسة مصانع جديدة، وإعادة تأهيل ثلاثة مصانع أخرى، وهي: إنشاء مصنع غزل 1، وكذا إنشاء كل من مصنع للنسيج، وتحضيرات النسيج1 و2، إضافة إلى "الصباغة"،  فضلا عن إنشاء محطة للكهرباء، بينما يتضمن المشروع تطوير ورفع كفاءة وإقامة توسعات في كل من غزل 4، وغزل 6، و"التفصيل".

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"