انطلاق أعمال القمة السابعة لـ"منتدى الدول المصدرة للغاز" في الجزائر

مال وأعمال

انطلاق أعمال القمة السابعة لـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/x32s

انطلقت أعمال القمة السابعة لـ"منتدى الدول المصدرة للغاز" في الجزائر، برئاسة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

وأكد تبون خلال كلمته الافتتاحية أن القمة فرصة لرسم رؤية مشتركة للحفاظ على مصالح منتجي الغاز ومستهلكيه على حد سواء، مؤكدا على أهمية المنتدى كمنصة مشتركة للتعاون وعلى تعزيز دوره في أمن الطاقة العالمي.

وشدد على "التزام الجزائر بالعمل جنبا إلى جنب مع الجميع لمستقبل مشترك وواعد لهذا المورد الطبيعي عبر توسيع وتكثيف التواصل والتشاور بين الفاعلين".

كما دعا إلى "مواصلة التعاون الوثيق مع أعضاء المنتدى الذي يواصل استقطاب دول جدد سيساهمون في الارتقاء بمكانة المنتدى على الصعيد الدولي وتحقيق أهدافه الاستراتيجية".

ويضم المنتدى 12 عضوا دائما (الجزائر، بوليفيا، مصر، غينيا الاستوائية، إيران، ليبيا، نيجيريا، قطر، روسيا، ترينيداد وتوباغو، الإمارات العربية المتحدة، فنزويلا) و7 أعضاء مراقبين (أنغولا، أذربيجان، العراق، ماليزيا، موريتانيا، موزمبيق، بيرو)، في انتظار الانضمام الرسمي للسنغال كعضو مراقب بعد قبول طلب عضويته أمس الجمعة خلال الاجتماع الوزاري الاستثنائي للمنتدى، حسب وكالة الأنباء الجزائرية.

ويركز جدول أعمال القمة على "المساهمة في رسم مستقبل الطاقة، كمدافع عالمي عن الغاز الطبيعي ومنصة للتعاون والحوار، بهدف دعم الحقوق السيادية للدول الأعضاء على مواردها من الغاز والمساهمة في التنمية المستدامة والأمن الطاقوي العالمي".

وتهدف القمة إلى جعل الغاز موردا أساسيا للتنمية الشاملة والمستدامة، بالإضافة إلى توسيع دور الغاز في التنمية المستدامة في سياق التقدم الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، وترقية القيمة الحقيقية للغاز الطبيعي، وتطوير التقنيات الحديثة في صناعة الغاز، وتعزيز المكانة الدولية لمنتدى البلدان المصدرة للغاز كمنصة عالمية للحوار في مجال الطاقة.

 

 

المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

 

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين من الصين: لا خطط حاليا لتحرير خاركوف