طريقة طهي للوجبات السريعة ترتبط بتلف الدماغ للأفراد ونسلهم

الصحة

طريقة طهي للوجبات السريعة ترتبط بتلف الدماغ للأفراد ونسلهم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xc5n

وجدت دراسة جديدة أن تناول رقائق البطاطس وغيرها من الوجبات السريعة قد يسبب تلفا طويل الأمد في الدماغ للشخص ولأطفاله مستقبلا.

ودرس الباحثون من جامعة شيكاغو تأثير الطعام المقلي في أوعية كبيرة من زيت الطهي القديم، وهي الطريقة التي يتم فيها تحضير الطعام في مطاعم الوجبات الخفيفة غالبا. واكتشفوا أن الزيت القديم الذي يستخدم لقلي الطعام ثم يعاد تسخينه لاستخدامه مرة أخرى، يحتوي على خصائص ضارة بالدماغ، تتسرب إلى الطعام الذي نتناوله.

وأظهرت الفئران التي تغذت على وجبات غنية بالزيوت المعاد استخدامها المزيد من علامات الالتهاب في الكبد، والذي يعتقد أنه يسرع من التدهور المعرفي، وهو مقدمة للخرف.

واكتشف الباحثون أيضا المزيد من علامات تلف الدماغ لدى الفئران التي تغذت على وجبات غنية بالزيوت المعاد تسخينها مقارنة بالمجموعة الضابطة.

ويبدو أن نفس الضرر الدماغي ينتقل إلى أطفال الفئران الذين تناولوا وجبات غذائية خطيرة.

وقال فريق البحث من جامعة شيكاغو: "لقد تم ربط القلي العميق (طريقة طهي يتم فيها غمر الطعام في الدهن الساخن مثل الزيت) في درجات حرارة عالية بالعديد من الاضطرابات الأيضية. وعلى حد علمنا، نحن أول من ذكر أن مكملات الزيت المقلي على المدى الطويل تزيد من التنكس العصبي".

وعادة ما تعيد سلاسل الوجبات السريعة استخدام الزيت على مدار يوم أو بضعة أيام أو حتى أسابيع.

ويعد قلي الطعام أمرا شائعا في العديد من المطابخ حول العالم، وفي بعض الأسر أيضا.

وفي الدراسة، تم تقسيم الفئران إلى خمس مجموعات.

تم إعطاء كل منها طعاما قياسيا لتناوله، أو طعاما مكملا بالسمسم أو زيت عباد الشمس غير المسخن أو المعاد تسخينه.

وتم استخدام الزيوت المعاد تسخينها لمحاكاة تأثيرات زيت القلي المعاد استخدامه.

وكانت الفئران التي استهلكت زيت السمسم أو عباد الشمس المعاد تسخينه تعاني من ارتفاع الإجهاد التأكسدي والتهاب الكبد. وذكرت صحيفة "ميديكال ديلي" أن الحيوانات تعرضت أيضا لأضرار جسيمة في القولون.

وقال الباحثون إن التغيرات في الكبد تعني انخفاض نقل حمض أوميغا 3 الدهني - حمض الدوكوساهكساينويك - إلى الدماغ.

ويعتقد أن الأحماض الدهنية أوميغا 3 مهمة لصحة الدماغ، وتوجد في المأكولات البحرية مثل السلمون والسردين.

وأشار الباحثون إلى أن هذا أدى إلى مستويات أعلى من التحلل العصبي (أو التنكس العصبي/ التآكل العصبي) لدى الفئران ونسلها.

وهناك حاجة لدراسات بشرية إضافية للتحقق من التأثيرات التي شوهدت في الفئران. لكن الباحثين قالوا إنهم حريصون على دراسة آثار زيوت القلي العميق على الأمراض التنكسية العصبية مثل مرض ألزهايمر ومرض باركنسون.

 المصدر: ذي صن

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز