لماذا يجمع زيلينسكي "عراضة السلام" في سويسرا: خمسة أسباب سرية

أخبار الصحافة

لماذا يجمع زيلينسكي
لماذا يجمع زيلينسكي "عراضة السلام" في سويسرا: خمسة أسباب سرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xmjd

حول أهداف مؤتمر سويسرا، كتب ألكسندر غاموف، في "كومسومولسكايا برافدا":

مع مدير معهد الدراسات السياسية، سيرغي ماركوف، نكتشف لماذا تحتاج أوكرانيا والغرب إلى هذا الاستعراض السياسي.

حتى في الغرب، أدركوا أن "صيغة زيلينسكي" - العودة إلى حدود العام 1991، وسحب القوات وفرض التعويضات على روسيا - ليست واقعية. ولذلك فإن القمة في سويسرا ستعمل على تعزيز خمسة أهداف، وهي:

- الأول، تمديد شرعية زيلينسكي. ففترته الرئاسية انتهت في 21 أيار/مايو؛

- الهدف الثاني، ينطوي على خداع أيضا، لكنه نووي. سيُطلب من الجنوب العالمي التوقيع على دعوة من أجل "الأمن النووي"، بالتصويت لنقل محطة زابوروجيه للطاقة النووية من عهدة روسيا إلى سيطرة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تمهيدا لإحضار قوات الأمم المتحدة إلى هناك. في البداية، ستكون هذه قوات من دول محايدة، ثم، على الأرجح، من دول الناتو، وفي النهاية، ستنتهي محطة الطاقة النووية في أيدي أوكرانيا؛

- الحيلة الثالثة، تمرير الدعوة إلى "أمن التجارة الدولية" في سويسرا. أي إلزام روسيا بالتوقف عن أي عمليات عسكرية ضد السفن والموانئ الأوكرانية على البحر الأسود. وبالتالي، مقابل تدفق الحبوب من أوكرانيا، تتدفق الأسلحة في الاتجاه المعاكس؛

- الخدعة الرابعة، أن يطلب من المؤتمرين في سويسرا التصويت على تبادل أسرى الحرب بين روسيا وأوكرانيا وفق صيغة "الجميع مقابل الجميع". لكن المشكلة هي أن لدينا، وفقا لبيانات الخبراء، 20 ألف أسير أوكراني، وفي أوكرانيا هناك حوالي 500-600 أسير روسي.

- تنزع بلدان الجنوب العالمي الآن نحو الانقسام إلى معسكرين- أحدهما حول الصين، والآخر حول الهند. يتعين على مؤتمر سويسرا تنفيذ فكرة الغرب "تقسيم الجنوب العالمي".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا