المدعي العام الروسي: الدول الأوروبية تخشى الكشف عن المسؤولين عن تفجير "السيل الشمالي"

أخبار روسيا

المدعي العام الروسي: الدول الأوروبية تخشى الكشف عن المسؤولين عن تفجير
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/x8jd

أعلن المدعي العام الروسي إيغور كراسنوف أن الدول الأوروبية التي تجري تحقيقات في تفجير أنابيب غاز "السيل الشمالي" الروسية "تخشى الكشف عن المسؤولين" على هذا العمل.

وقال كراسنوف في تصريح لصحيفة "كوميرسانت" الروسية، نشر يوم الثلاثاء، إن "قرار تلك الدول، ألمانيا والدنمارك وفنلندا وسويسرا والسويد، رفض التعاون معنا يدل قبل كل شيء على أنها لم تجر تحقيقات حقيقية".

وتابع قائلا إن "الخوف من نشر أسماء المسؤولين، والذين تقود آثارهم إلى وراء المحيط، أعلى بالنسبة لها من مصالحها الوطنية.. وهم يخشون أيضا رفع دعاوى بشأن التعويضات عن تدمير بنيتنا التحتية".

وأشار إلى أن "تحقيقنا يمضي قدما إلى الأمام. وفي الوقت الراهن لغرض تحديد أسباب تضرر أنابيب الغاز ومكان الإصابة وخصوصيات وقوة العبوات الناسفة تجري التحليلات لخبراء التفجيرات وغير ذلك من الأعمال الخاصة بالتحقيق".

وقال كراسنوف "هذا عمل إرهابي وليس تخريبيا، كما يحاول الغرب تقديم الأمور"، مشيرا إلى أن الدول التي لم تضمن إجراء تحقيق فعال تنتهك القانون الدولي.

وأضاف أن "الجميع يعرفون جيدا من ارتكب ذلك، لكن شركاءنا يبذلون كل ما في وسعهم من أجل إخفاء ملابسات تفجير "السيل الشمالي".

وأعاد إلى الأذهان أن روسيا منذ عام 2022 وجهت إلى الجهات المعنية في ألمانيا والدنمارك وفنلندا وسويسرا والسويد من مجموعه 15 طلبا لتقديم مواد التحقيق. ولم يتم تقديم أي معلومات إلا ردا على طلب واحد، وذلك بصورة شكلية فقط.

يذكر أن أنابيب غاز "السيل الشمالي" في بحر البلطيق تعرضت للتفجير في سبتمبر 2022. ومنذ ذلك الحين لم يتم الإعلان عن أي نتائج للتحقيقات التي أجرتها دول المنطقة، كما لم تكن هناك أي استجابة للدعوة الروسية إلى إجراء تحقيق دولي مستقل.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز