سيمونيان تعلق على "واقعة رهيبة" أودت بأب كندي إلى السجن في أمريكا لذنب لا يمكن تخيله

مجتمع

سيمونيان تعلق على
رئيسة تحرير شبكة RT مارغريتا سيمونيان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/x1qj

اعتبرت رئيسة تحرير شبكة RT مارغريتا سيمونيان أنه من غير الطبيعي أن يتم سجن مقيم كندي في الولايات المتحدة لأنه نادى على ابنته مستخدما ضمير المؤنث "هي".

وقالت سيمونيان إن كنديا دخل السجن لأنه أشار إلى ابنته البالغة من العمر 16 عاما باستخدام ضمير "هي" ضد رغبتها، وفي ولاية واشنطن الأمريكية، تم إقرار قوانين تسمح للأطفال بتغيير جنسهم دون إبلاغ أهاليهم.

وأضافت أن "العالم أصبح مجنونا، العالم الذي يُسجن فيه أب كندي لأنه دل على ابنته البالغة من العمر 16 عاما مستخدما ضمير "هي" هو عالم مجنون".

وأشارت إلى أن مثل هذا "الواقع المرير الرهيب" لم يكن ليتشكل حتى في مخيلة الكتاب المشهورين.

وتابعت: "الناس الطبيعيون يخشون العيش في هذا العالم. إنهم خائفون على أطفالهم، ويخافون أن يذهب الأطفال إلى روضة الأطفال وإلى المدرسة، حيث يبدأ كل هذا".

وأشارت إلى أنه بعد ذلك هناك طريقان، إما أن يتم غسل أدمغتهم، وتغيير أجسادهم من أجل مصلحة وسعادة وفرح شركات الأدوية وكل هذا اللوبي المجنون الذي يفعل هذا. أو إذا كان الأطفال خاضعين لتربية والديهما وتأثيرهما، فسيتم ببساطة أخذ الأطفال بعيدا عن والديهما.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا