البنتاغون: كائنات فضائية قد تزور نظامنا الشمسي وترسل مجسات صغيرة إلى الأرض

الفضاء

البنتاغون: كائنات فضائية قد تزور نظامنا الشمسي وترسل مجسات صغيرة إلى الأرض
البنتاغون: كائنات فضائية قد تزور نظامنا الشمسي وترسل مجسات صغيرة إلى الأرض
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/uxsa

قال مسؤولو البنتاغون إن الكائنات الفضائية قد تزور نظامنا الشمسي وتطلق مجسات صغيرة إلى الأرض.

وأوضح المسؤولون أن ذلك يشبه مهام وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) عند دراسة كواكب أخرى.

وتم إصدار مسودة التقرير البحثي من تأليف شون كيركباتريك، مدير مكتب حل الحالات الغريبة في جميع المجالات (AARO) التابع للبنتاغون، وأبراهام لوب، رئيس قسم علم الفلك بجامعة "هارفارد"، في 7 مارس.

ويركز على القيود المادية لظواهر جوية مجهولة الهوية، وفقا لشبكة "فوكس نيوز" الأمريكية.

وجاء في التقرير: "قد يكوّن الجسم الصناعي نتيجة إطلاق المركبة الأم الكثير من المجسات الصغيرة في أثناء مرورها القريب من الأرض، وهو بناء تشغيلي لا يختلف كثيرا عما تفعله ناسا.. يمكن فصل الأجسام الصغيرة عن المركبة الأم بواسطة قوة جاذبية المد والجزر للشمس أو عن طريق القدرة على المناورة".

وتم إنشاء مكتب "AARO" في يوليو 2022 وهو مسؤول عن تتبع الأجسام في السماء وتحت الماء وفي الفضاء، أو ربما كائن لديه القدرة على الانتقال من مجال إلى آخر.

وكلّف الكونغرس وكالة ناسا بالعثور على 90 في المائة من جميع الأجسام القريبة من الأرض التي تزيد على 140 مترا في عام 2005، مما أدى إلى استخدام تلسكوبات "Pan - STARRS"، وفقا للتقرير.

في 19 أكتوبر 2017 اكتشف "Pan – STARRS" جسما بين النجوم غير عادي سُمي لاحقا باسم "أومواموا"، أو "الكشافة" في هاواي.

وكان الجسم يبدو مسطحا، ودُفع بعيدا عن الشمس دون أن يظهر ذيلا مذنبا، مما دفع العلماء إلى الاعتقاد بأنه صناعي.

وأشار التقرير إلى أنه بعد ثلاث سنوات، تم اكتشاف جسم آخر.

وذكر التقرير أيضا أنه قبل ستة أشهر من اقتراب "أومواموا" من الأرض، تحطم نيزك على الأرض وأظهر سرعة متطابقة بالنسبة إلى الشمس على مسافات كبيرة وشكل مماثل لـ"أومواموا".

وكتب مؤلفو التقرير: "بالتصميم المناسب، ستصل هذه المجسات الصغيرة إلى الأرض أو كواكب النظام الشمسي الأخرى للاستكشاف، حيث تمر المركبة الأم خلال فاصل بين الأرض والشمس تماما كما فعل "أومواموا".. لن يتمكن علماء الفلك من ملاحظة رذاذ المجسات الصغيرة لأنها لا تعكس ما يكفي من ضوء الشمس لتلسكوبات المسح الحالية لملاحظتها".

وتأتي الورقة البحثية بعد شهر من التدقيق في مركبة مجهولة الهوية فوق الولايات المتحدة.

المصدر: شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز