مطرقة "طائشة" من لاعب كويتي تصيب حكما في الألعاب الآسيوية (فيديو)

الرياضة

مطرقة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/w5bg

أصيب أحد الحكام بكسر في ساقه إثر رمية خاطئة من قبل الكويتي علي الزنكوي، ضمن منافسات مسابقة رمي المطرقة في دورة الألعاب الآسيوية المقامة في هانغجو الصينية.

وكان الحكم هوانغ تشين هوا البالغ 62 عاما جالسا على كرسي خارج دائرة الرمي عندما أخطأ الزنكوي في محاولته، فاصطدمت المطرقة بالشبكة الواقية، وبدلا من أن تتوقف اصطدمت الكرة المعدنية التي يزيد وزنها عن 7 كلغ بساق الحكم اليمنى.

وأظهرت الصور الحكم وهو يتألم بينما هرع الزنكوي البالغ 39 عاما لمساعدته.

وتم إخراج الحكم من الساحة لتلقي العلاج في الموقع قبل نقله إلى المستشفى.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية الصينية إن الحكم كان "في حالة مستقرة ومن المقرر إجراء عملية جراحية له" لكسر في الشظية اليمنى.

من ناحيته، أكد الزنكوي أن توازنه اختل أثناء الرمية الرابعة، ما أدى إلى ارتطام المطرقة بالحكم هوانغ تشين هوا ما أدى إلى كسر مضاعف في ساقه اليمنى.

وأضاف: "رفعت رأسي، واكتشفت أن المطرقة ارتدت من الأرض إلى ساق الحكم، فهرعت سريعا إليه وحاولت اسعافه، خصوصا أنه كان في حالة من الصدمة، وكان يتلوى من الألم".

وتابع: "بعد وصولي اليه اكتشفت شقا في بنطاله ورأيت الدماء تنفر من الساق بكثافة، وعلمت أن ثمة كسرا في الساق. عندها ربطت القدم بقوة حتى أوقف النزيف إلى أن وصلت سيارة الاسعاف، فساعدتهم بوضعه على حمالة الإسعاف لنقله إلى المستشفى".

وأشار الزنكوي، الذي توج بالعديد من الألقاب الآسيوية والعربية إلى أن "اللحظات التي ترافق رمي المطرقة تكون خطرة جدا، ولا أذكر بالضبط كم كانت مسافة الحكم قريبة، لم ألاحظ أن الحكم كان قريبا لأن كل تركيزي كان على الرمية".

وأردف: "وزن المطرقة 7 كلغ، ومع القوة الطردية وسرعة الدوران يحتسب وزنها 500 كغ، فلك أن تتخيل كم قاسية تكون الضربة. الحمد لله أن المطرقة اصطدمت بالارض قبل ان ترتطم بساق الحكم. ما حصل كان أمرا مؤسفا جدا، وتركيزي تأثر كثيرا بسبب هذا الموقف، وطلبت أن يبعدوا الحكم الأخر من نفس المكان قبل محاولتي التالية".

ولفت الكويتي إلى أنه شعر بشد في قدمه من التوتر وهو يرمي الرمية التالية قبل أن يتحسن الوضع لاحقا فـ "حققت ثاني أفضل رقم لي في البطولة".

واحتل زنكوي، الحائز على الميدالية الفضية في دورة الألعاب الآسيوية 2006 في الدوحة، المركز الثامن خلف الفائز الصيني وانغ تشي.

وأشار الزنكوي، نجل بطل آسيا السابق في رمي الكرة الحديد محمد الزنكوي، إلى أنه حاول زيارة الحكم مساء أمس لكنه كان في غرفة العمليات، مضيف: "ذهبت من الصباح الباكر إلى المستشفى وأحضرت معي سلة من الفواكه، كما تقتضي عادة زيارة المريض في الصين".

وأكد الزنكوي أن الحكم تقبل اعتذاره وشكره على الزيارة والتقط معه صورة تذكارية، وهو يقدم له قميصه الخاص الذي خاض به المنافسات. وأن الطبيب طمأنه بنجاح الجراحة.

وختم قائلا: "أشكر اللجنة الاولمبية الكويتية على مساعدتي للوصول إلى الحكم، وأنا قمت بزيارته باسم الكويت، لأن هذا واجبنا. أتمنى ألا تتكرر مثل هذه الحادثة وأنا أمضيت 25 عاما في هذه اللعبة ودائما أكون حريص على سلامة الجميع، وأوجه دائما الناشئين على هذا الموضوع".

المصدر :"أ ف ب"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا