سوسييداد يحسم بطاقة "يوروبا ليغ" وبرشلونة يضمن الوصافة وريال مدريد يتعثر

الرياضة

سوسييداد يحسم بطاقة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xkkv

حسم ريال سوسييداد بطاقته إلى "يوروبا ليغ" بفوزه على ملاحقه بيتيس 2-0، فيما ضمن برشلونة إنهاء الموسم وصيفا لريال مدريد بتغلبه على رايو فايكانو 3-0 في المرحلة الـ37 من "الليغا".

وفي الأندلس، عاد سوسييداد من ملعب بيتيس ببطاقة مشاركته في "يوروبا ليغ" بعدما وسع الفارق الذي يفصله عن مضيفه الى أربع نقاط قبل مرحلة على ختام الموسم، وذلك بفضل هدفين سجلهما برايس منديس (5) وميغيل ميرينو (42).

عادة، يكون التأهل إلى "يوروبا ليغ" من نصيب صاحب المركز الخامس في الدوري الإسباني، لكن أتلتيك بلباو الخامس حاليا ضمن تأهله نتيجة فوزه بلقب الكأس ليرث السادس هذه البطاقة، وقد حسمها سوسييداد بفوزه السادس عشر للموسم.

ورغم الخسارة، ضمن ريال بيتيس الذي أهدر له مهاجمه الدولي المغربي عبد الصمد الزلزولي ركلة جزاء (66)، مركزه السابع المؤهل إلى "كونفرنس ليغ"، كونه يتقدم بأربع نقاط عن فياريال الثامن الذي عاد من بعيد وفرض التعادل على ضيفه ريال مدريد البطل 4-4 بفضل رباعية للهداف النرويجي ألكسندر سورلوث الذي انتزع صدارة ترتيب الهدافين.

ورغم خوضه اللقاء بتشكيلة رديفة إلى حد كبير مع جلوس البرازيليين فينيسيوس جونيور ورودريغو والإنجليزي جود بيلينغهام والفرنسي إدواردو كامافينغا وناتشو والألماني توني كروس على مقاعد البدلاء، بدا ريال مدريد في طريقه لتحقيق فوزه العاشر تواليا في الدوري، لكنه فشل في المحافظة على تقدمه واكتفى في النهاية بالمحافظة على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الـ31.

وبدا أن البطل حسم المباراة في شوطها الأول بعدما أنهاه متقدما بأربعة أهداف للتركي الشاب أردا غولر بتمريرتين من المغربي إبراهيم عبد القادر دياز (14) ولوكاس فاسكيز (2+45) الذي كان أيضا خلف هدف خوسيلو (30) قبل أن يسجل بدوره بتمريرة أخرى لدياز (40)، مقابل هدف لسورلوث بكرة رأسية (39).

ولكن سورلوث أعاد فياريال إلى اللقاء في مستهل الشوط الثاني بتسجيله ثلاثة أهداف (48 و53 و56)، ليكمل الـ"سوبر هاتريك" ويتربع على صدارة ترتيب الهدافين بـ24 هدفا.

- برشلونة يحسم الوصافة 

ورغم فوز جيرونا على مضيفه فالنسيا بثلاثية للبرازيلي سافيو دي أوليفيرا (32)، وأرتيوم دوفبيك (58)، وياريك غاسيوروفسكي (67)، حسم برشلونة الوصافة بفوزه على ضيفه رايو فايكانو 3-0، لأنه بقي متقدما على فريق المدرب ميتشل بفارق أربع نقاط قبل مرحلة على الختام.

وأنهى برشلونة الذي خاض ربما مباراته الأخيرة على أرضه بقيادة مدربه تشافي وسط الحديث عن إمكانية رحيله بسبب توتر العلاقة مع رئيس النادي خوان لابورتا، الشوط الأول متقدما بالهدف الثامن عشر للبولندي روبرت ليفاندوفسكي في الدوري هذا الموسم بعد تمريرة من لامين جمال (3).

ثم نجح البديل بيدري في حسم الأمور لصاحب الأرض في الشوط الثاني بتسجيله الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 72 و75.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"