علماء نمساويون يفكون رموز "البنية الأساسية" لفيروس الجدري

العلوم والتكنولوجيا

علماء نمساويون يفكون رموز
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wx76

أعلن المكتب الإعلامي لمعهد العلوم والتكنولوجيا في النمسا، أن العلماء تمكنوا من فك رموز بنية البروتين الرئيسي "لبنات بناء" جوهر الفيروسات المسببة لمرض الجدري.


ويشير المكتب، إلى أن هذا سيجعل من الممكن ابتكار أدوية جديدة مضادة لعدة أنواع من فيروسات الجدري في وقت واحد.

واستخدم العلماء للحصول على البنية ثلاثية الأبعاد لنواة الفيروس لقاحا حيا للجدري وطرق الفحص المتقدمة بالمجهر الإلكتروني وإمكانيات الشبكة العصبية AlphaFold. وقد ساعدت الشبكة العصبية علماء الأحياء النمساويين على تحديد البنية ثلاثية الأبعاد لسلاسل الأحماض الأمينية المحددة بسرعة.

ويشير البروفيسور فلوريان شور موضحا، إلى أنه يوجد داخل الجزيئات الفيروسية "خزنة"، يخزن في أعماقها جينوم العامل الممرض. ويمكن للأدوية الجديدة أن تمنع تجمع جينوم العامل الممرض أو تمنع انفتاح "الخزنة" على الإطلاق، ما يؤدي إلى قمع التكاثر المحتمل لفيروسات الجدري.

علماء نمساويون يفكون رموز الدمبل

وقد أظهرت التجارب والدراسات أن الغلاف الخارجي لنواة الفيروس من لقاح الجدري الحي يتكون من عناصر متكررة، وهو على شكل الدمبل أو جراب الفول السوداني، . ويشكل البروتين الفيروسي A10 أساسه. وتؤدي التفاعلات بين ثلاثة توائم من جزيئاته، إلى تكوين وحدات البناء البدائية التي تشكل غلاف فيروس الجدري. وبنية البروتين A10 متطابقة تقريبا مع العوامل المسببة لمرض الجدري وفيروس جدري القرود وجدري الفئران وغيرها. ويأمل الباحثون أن يتمكنوا بعد دراسة ميزات بنية هذا الببتيد وتفاعلاته مع المكونات الأخرى في نواة الفيروس، من ابتكار أنواع جديدة من الأدوية لعلاج الجدري.

المصدر: فيستي. رو

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا