نيبينزيا: الغرب لجأ لاستخدام حيل قذرة لمنع مجلس الأمن من مناقشة ذكرى غزو العراق

أخبار العالم

نيبينزيا: الغرب لجأ لاستخدام حيل قذرة لمنع مجلس الأمن من مناقشة ذكرى غزو العراق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/uyti

صرح المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، بأن الغرب استخدم حيلا قذرة لمنع مجلس الأمن الدولي من مناقشة ذكرى الغزو الأمريكي للعراق.

وبحسب المندوب الروسي، فبمجرد أن علم ممثلو الوفود الغربية باستعدادات روسيا لمناقشة الذكرى السنوية للتدخل الأمريكي في العراق، بدأوا في استخدام "حيل إجرائية قذرة، مصرين على ضرورة إجراء إحاطة بشأن كوريا الشمالية أولا".

وأوضح الدبلوماسي متحدثا باللغة الإنجليزية: "بهذه الطريقة، من الواضح أنهم حاولوا طمس تأثير مناقشتنا، لأنه في مثل هذا السيناريو سيتداخل مع استراحة الغداء".

ومن جانبه قال ناجي حراج، المدير التنفيذي لمركز جنيف الدولي للعدالة، والممثل الرئيسي لمنظمة الحقوقيين الدولية في الأمم المتحدة/ "الصحفيون الذين كانوا يغطون الحرب في العراق أثناء وجودهم في دبابات الجيش الأمريكي لم يتمكنوا من الإبلاغ عن الفظائع الفعلية التي ارتكبت".

وأوضح في إيجاز مع الصحفيين المعتمدين من قبل الأمم المتحدة من جمعية ACANU: "استخدمت الولايات المتحدة الصحفيين المدمجين لأول مرة أثناء غزو العراق. لذلك لم يكن للصحفيين الحرية في كتابة تقارير عن الحرب بأنفسهم. كان عليهم ركوب الدبابات الأمريكية أو البريطانية ثم كتابة تقاريرهم".

وأضاف: "بالطبع شاهد الضباط تلك المقالات وقرأوها قبل نشرها. فمعظم التقارير أثناء الحرب كتبها هؤلاء الصحفيون. وللأسف أقول إنهم نتيجة لذلك لم يعكسوا الفظائع التي حدثت في ذلك الوقت".

وفي 20 مارس 2003، شنت الولايات المتحدة وحلفاؤها عملية الصدمة والرعب، وهي عملية عسكرية تهدف إلى الإطاحة بنظام الرئيس العراقي صدام حسين.

وكانت ذريعة التدخل، الذي حدث بدون موافقة مجلس الأمن الدولي، اتهامات بامتلاك الدولة لمخزون من أسلحة الدمار الشامل، ونتيجة لذلك، تبين أن بيانات أجهزة المخابرات الأمريكية خاطئة.

وأسفرت الحرب عن مقتل أكثر من 100 ألف مدني، وتصعيد الصراع بين السنة والشيعة، وخلق الفوضى في العراق، وتمهيد التربة لتشكيل تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

المصدر: نوفوستي + تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"