الخارجية الروسية تستدعي القائم بأعمال كندا بسبب تصريحات وزيرة خارجيتها حول "تغيير النظام في روسيا"

أخبار العالم

الخارجية الروسية تستدعي القائم بأعمال كندا بسبب تصريحات وزيرة خارجيتها حول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/uyy1

أفادت وزارة الخارجية الروسية باستدعاء القائم بالأعمال الكندي المؤقت في موسكو بسبب تصريحات وزيرة خارجية كندا حول نية أوتاوا "تغيير النظام في روسيا".

وجاء في بيان الخارجية الروسية: "في 20 مارس، تم استدعاء القائم بالأعمال المؤقت في روسيا، برايان إبل، إلى وزارة الخارجية الروسية، وسط احتجاج شديد اللهجة بسبب تصريح وزيرة الخارجية ميلاني جولي خلال مؤتمر صحفي في 10 مارس 2023 بشأن منشور على موقع الوزارة على الإنترنت مفاده أن أوتاوا تنوي تغيير النظام في روسيا بكل الوسائل الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية".

وأحاطت الخارجية الروسية القائم بالأعمال الكندي برفض مثل هذه التصريحات، وأنها تتعارض مع التزامات كندا كدولة طرف في اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961، فضلا عن مبادئ وقواعد القانون الدولي المعترف بها عموما.

وأضاف البيان: "تم التأكيد على أن الجانب الروسي يحتفظ بالحق في اتخاذ إجراءات مناسبة للرد.. حيث أن الإجراء الهجومي الجديد المعادي للروس قد نفذ ولم يتنصل منه الجانب الكندي بعد ستكون له عواقب وخيمة على العلاقات الثنائية بين البلدين".

جاء ذلك ردا على تصريحات وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي جاء فيها أن الهدف طويل المدى للتدخل الغربي في أوكرانيا ليس مجرد رؤية موسكو مهزومة ولكن لتغيير النظام في روسيا.

وأدلت جولي بهذه التصريحات بينما أعلنت حكومتها فرض عقوبات جديدة على استيراد الألمنيوم والفولاذ الروسيين.

وقالت الوزيرة: "نحن قادرون على رؤية مدى عزلنا لروسيا في الوقت الحالي لأننا بحاجة إلى القيام بذلك اقتصاديا وسياسيا ودبلوماسيا، وما هي التأثيرات أيضا على المجتمع، ومدى ما نشهده من تغيير محتمل بالنظام في روسيا".

وتابعت قائلة: "الهدف هو بالتأكيد إضعاف قدرة روسيا على شن هجمات صعبة للغاية ضد أوكرانيا، وأيضا محاسبة موسكو وداعميها".

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"