رئيس الوزراء الإيطالي السابق غاضب من قرار لندن نقل قذائف اليورانيوم المنضب إلى كييف

أخبار العالم

رئيس الوزراء الإيطالي السابق غاضب من قرار لندن نقل قذائف اليورانيوم المنضب إلى كييف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/uz97

أعرب رئيس حركة "خمس نجوم" الإيطالية، رئيس الوزراء السابق جوزيبي كونتي، عن غضبه من قرار لندن إمداد كييف بقذائف اليورانيوم المنضب، وكذلك رد الفعل على ذلك في أوروبا.

وقال كونتي في كلمة ألقاها بمجلس النواب: "لم يصدر أحد في إيطاليا أو أوروبا بيانا ينأى بنفسه عن حليفنا البريطاني الذي أعلن عن إرسال قذائف اليورانيوم المنضب إلى كييف، هذا يزيد من تأجيج الوضع في أوكرانيا".

وأكد البرلمان الإيطالي يوم الأربعاء: "لا يمكننا دعم استمرار الإمدادات العسكرية ونحث الجميع في البرلمان على التخلص من الوهم بأن هذا هو الطريق إلى السلام".

وأعربت رئيسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني، في وقت سابق، عن رأي في البرلمان بأن الشروط لبدء عملية التفاوض للتوصل إلى تسوية في أوكرانيا لم تنضج بعد.

وأشار كونتي: "لقد قالت، رئيسة الوزراء الإيطالية، أمس في مجلس الشيوخ، إن الوقت الحالي ليس وقت بدء مفاوضات السلام... متى سيأتي ذلك؟ من يقرر هذا وعلى أي أساس؟".

وأوضح كونتي: "يعلم الإيطاليون أن الشجاعة لا تأتي من أولئك الذين يتبعون الأوامر ببساطة لإرضاء الحلفاء المعرضين للتصعيد العسكري، ولكن من أولئك الذين لديهم القوة للتحدث مع حلفائنا والتأكيد على دور إيطاليا، التي قادت تقليديا الجهود الدبلوماسية للعثور على الحل السياسي والبديل الحقيقي الوحيد للصراع العالمي ".

وطالب كونتي مرارا وتكرارا بتغيير نهج السلطات والاتحاد الأوروبي وحلف "الناتو" فيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية، ودعا إلى زيادة الجهود الدبلوماسية وشدد على أن إرسال أسلحة إلى أوكرانيا "لم يعد من الممكن أن يكون حلا" للأزمة.

ووصفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في وقت سابق، خطط لندن لنقل قذائف اليورانيوم المنضب إلى كييف بـ "السيناريو اليوغوسلافي".

وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن روسيا ستضطر للرد إذا بدأ الغرب الجماعي في استخدام أسلحة ذات مكون نووي، في الأزمة الأوكرانية.

المصدر: تاس 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"