زاخاروفا: جنود حفظ السلام الروس الذين قتلوا في قره باغ تلقوا الضربة من أجل إحلال السلام

أخبار العالم

زاخاروفا: جنود حفظ السلام الروس الذين قتلوا في قره باغ تلقوا الضربة من أجل إحلال السلام
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/w2vq

أكدت المتحدة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن جنود قوات حفظ السلام الروس الذين لقوا حتفهم في قره باغ، تلقوا الضربة من أجل إحلال السلام في المنطقة.

وكتبت زاخاروفا على قناتها في "تلغرام": "تخليدا لذكرى جنود حفظ السلام الروس الذين سقطوا في قره باغ، كما هو الحال دائما تلقوا هم الضربة من أجل إحلال السلام في المنطقة".

وأضافت: "إن الجحود الأسود الذي حاول به عديمو الضمير التشكيك في أنشطتهم لن يلقي بظلاله على مآثرهم، بل سيجلب العار إلى الأبد لتلك الافتراءات".

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية مساء اليوم الأربعاء، مقتل عدد من الجنود الروس في وحدة حفظ السلام إثر تعرض مركبتهم لإطلاق نار في منطقة جانياتاغ في قرة باغ.

وجاء في بيان الوزارة: "يوم 20 سبتمبر، وفي أثناء العودة من نقطة مراقبة تابعة لقوات حفظ السلام الروسية في منطقة جنياتاغ، استُهدفت سيارة تقل عسكريين روس بأسلحة نارية، ما أدى إلى مقتل العسكريين داخل السيارة".

وتفاقمت الأوضاع في قره باغ يوم أمس الثلاثاء، عندما أعلنت أذربيجان بدء تنفيذ إجراءات "لمكافحة الإرهاب" في قره باغ، من أجل استعادة النظام الدستوري في البلاد.

وبعد يوم واحد، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنه تم الاتفاق على الوقف الكامل لإطلاق النار، بين أذربيجان وممثلي إقليم قره باغ، بوساطة من قوات حفظ السلام الروسية.

وأوضحت أذربيجان أنها طرحت عددا من الشروط، على رأسها وجوب مغادرة الجماعات المسلحة غير الشرعية الموجودة في قره باغ مواقعها القتالية ونزع سلاحها بالكامل.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز