"توظيف عاهرات وتزوير شيكات".. فضيحة جنسية جديدة لبايدن الابن (صور)

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/w5em

كشفت وثائق لوزارة الخزانة الأمريكية أن هانتر بايدن يشتبه في قيامه بتوظيف عاهرات من "شبكة دعارة في أوروبا الشرقية" أثناء تعاطيه المخدرات وتزوير الشيكات لدفع أجورهن.

وكشفت وثائق الوزارة أن محققي البنك يشتبهون في أن بايدن الابن كان مرتبطا بـ "عصابة للاتجار بالجنس" وقام بتزوير شيكات لدفع أجور العاهرات.

وتظهر تقارير الأنشطة المشبوهة التي استعرضها موقع "ديلي ميل" أن حسابات بايدن الابن كانت قيد المراقبة حتى أواخر ديسمبر 2019، بعد أن اكتشف المحققون مدفوعات من هانتر وشركاته إلى "شبكة دعارة في أوروبا الشرقية".

وكشفت وثيقة لم يتم الإبلاغ عنها سابقا، تم تقديمها إلى وزارة الخزانة في 17 ديسمبر 2019 من قبل محققي الجرائم المالية في "Wells Fargo"، عن 25 شخصا مرتبطين بالشبكة المشبوهة وما يقرب من 7 ملايين دولار من المعاملات المشبوهة، بعضها تضمن شيكات من هانتر يعتقدون أنه ربما تم تزويرها لإخفاء مدفوعاته للعاهرات من حسابه التجاري.

وقال التقرير، الذي عرضه مصدر سري على موقع "ديلي ميل"، إن "بايدن الابن أرسل أموالا إلى أفراد قد يكونون جزءا من شبكة دعارة في أوروبا الشرقية"، وأن المحققين كانوا يراقبون "العديد من عملاء [Wells Fargo] المشتبه في مشاركتهم في شبكة دعارة مرتبطة ببايدن".

وفي وقت سابق، كشف موقع "ديلي ميل" عن وثائق ونصوص ومقاطع فيديو تظهر أن هانتر أنفق مبلغا قدره 30 ألف دولار على مرافقين له في خمسة أشهر فقط - بما في ذلك المعاملات الموثقة في تقارير المعاملات المشبوهة الأخرى المقدمة من البنوك إلى الخزانة.

إلا أن الوثيقة الجديدة أشارت إلى إمكانية إنفاق مبالغ أكبر على المخدرات والدعارة، إذ تتبعت وكالة مراقبة المعاملات المشبوهة 1,162,732 دولارا تم إرسالها إلى شركة Owasco التابعة لهانتر من شريكه التجاري وصديق عائلة بايدن، روب ووكر، وهو مسؤول سابق في إدارة كلينتون.

ودخل ووكر في شراكة مع هانتر في العديد من صفقاته المشبوهة في الخارج والتي تخضع حاليا لتحقيق جنائي، بما في ذلك مشروع مشترك للطاقة بملايين الدولارات مع شركة CEFC المرتبطة بالحكومة الصينية.

وقال محققو "Wells Fargo" إن هانتر سحب 105,492 دولارا نقدا من Owasco و263,978 دولارا من حساباته الشخصية بين فبراير ونوفمبر 2017 في تسع ولايات - حتى أنه قام ببعض عمليات السحب في موناكو.

وقالت وكالة مراقبة المعاملات المشبوهة: "تم إجراء عمليات السحب النقدي هذه خلال فترة زمنية اعترف خلالها بايدن علنا بالاستخدام المكثف للمخدرات والدعارة".

وقالت وثائق الخزانة أيضا إن هانتر قام بتسعة "تحويلات من نظير إلى نظير" - مثل Zelle - بقيمة إجمالية قدرها 30,900 دولار، بما في ذلك إلى صديقته في الثلاثينيات من عمرها، التي كانت مرتبطة سابقا بـ "شبكة اتجار بالجنس" في تقارير وزارة الخزانة الأخرى.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"