المادة 99 من ميثاق الأمم المتحدة تثير غضب إسرائيل

أخبار العالم

المادة 99 من ميثاق الأمم المتحدة تثير غضب إسرائيل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wjx8

اعتبر وزير خارجية إسرائيل إيلي كوهين أن ولاية أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش "تهديد للسلم العالمي" بعد إرساله خطابا لمجلس الأمن حول غزة لتفعيل المادة 99 من ميثاق المنظمة.

وفي تعبير عن الانزعاج والغضب بسبب ما تحدث به غوتيريش، كتب وزير الخارجية كوهين عبر منصة "إكس" (تويتر سابقا) "إن ولاية غوتيريش تشكل خطرا على السلام العالمي". مشيرا إلى أن "طلبه تفعيل المادة 99 والدعوة إلى وقف إطلاق النار في غزة يشكل دعما لمنظمة حماس الإرهابية وتصديقا على قتل المسنين واختطاف الأطفال واغتصاب النساء".

وقال: "من يدعم السلام العالمي عليه أن يدعم تحرير غزة من حماس"، على حد تعبير كوهين.

يشار إلى أنه في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أرسل الأمين العام للأمم المتحدة خطابا لمجلس الأمن بشأن غزة، متطرقا للمرة الأولى منذ توليه الأمانة العامة، إلى المادة 99 من ميثاق المنظمة الأممية.

وقال في رسالته إن الحرب في غزة "قد تؤدي إلى تفاقم التهديدات القائمة للسلم والأمن الدوليين".

وقد اعتمد على المادة 99 من الميثاق التأسيسي للأمم المتحدة - التي نادرا ما تستخدم - وتخوله "لفت انتباه مجلس الأمن إلى أي مسألة يرى أنها قد تهدد حماية السلم والأمن الدوليين".

وقال غوتيريش، عبر منصة "إكس": "في مواجهة الخطر الجسيم لانهيار النظام الإنساني في غزة، أحث مجلس الأمن على المساعدة في تجنب وقوع كارثة إنسانية وأناشد إعلان وقف إنساني لإطلاق النار".

يشار إلى أنه قبل أيام، اشتاط كوهين غضيا من تصريحات رئيس كولومبيا غوستافو بيترو، عندما وصف غارات إسرائيل على مدينة دير البلح وسط قطاع غزة بأنها "ممارسات نازية"، ورد عليه كوهين واصفا ما قاله بأنه "معاداة للسامية".

وبعد مرور شهرين على اندلاع الحرب في قطاع غزة، حذرت الأمم المتحدة، في وقت سابق، من "سيناريو أكثر رعبا" في القطاع، قد تعجز العمليات الإنسانية عن التعامل معه.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا