المثلي والملحد والاشتراكي وكبار السن على قائمة دعم الأمريكيين كمرشح للرئاسة

أخبار العالم

المثلي والملحد والاشتراكي وكبار السن على قائمة دعم الأمريكيين كمرشح للرئاسة
الرئيس الأمريكي جو بايدن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wv7z

أظهر استطلاع لمؤسسة "غالوب" البحثية أن نسبة ما بين 60% و74% من الأمريكيين على استعداد لدعم مرشح رئاسي مثلي الجنس أو مثلية أو مسلم، أو حتى شخص يزيد عمره عن 70 عاما، أو حتى ملحد.

ويقول أقل من ثلث الأمريكيين في الاستطلاع، إنهم على استعداد للتصويت لشخص يرشحه حزبهم يزيد عمره عن 80 عاما أو متهم بارتكاب جناية أو مدان بارتكاب جناية من قبل هيئة محلفين.

بينما يقول عدد أكبر من ثلث وأقل من نصف الأمريكيين، إنهم سيفكرون في دعم شخص اشتراكي يرشحه حزبهم.

في حين أبدى 88% من الجمهور استعدادهم لدعم مرشح يهودي الديانة، وأكثر من 90% سيدعمون امرأة أو من أصول إسبانية أو من ذوي البشرة السوداء أو يدين بالكاثوليكية في حال رشح حزبهم شخصا بهذه المواصفات.

وكانت جميع هذه النتائج في استطلاع "غالوب" خلال الفترة من 2 إلى 22 يناير الجاري.

تجدر الإشارة إلى أن بعض الأسئلة في الاستطلاع تنطبق في معاييرها على كل من الرئيس الحالي جو بايدن البالغ من العمر 81 عاما، والرئيس السابق دونالد ترامب البالغ من العمر 77 عاما.

بينما كانت الأسئلة المتعلقة بالمرشح المتهم بارتكاب جناية والمرشح الذي أدانته هيئة محلفين مخصصة لشخص ترامب، الذي يواجه حاليا 91 تهمة جنائية في 4 قضايا جنائية منفصلة، يمكن البت في بعضها قبل موعد يوم الانتخابات.

ويشير تحليل الإجابات إلى أن أغلبية طفيفة من الأمريكيين - 52% - يشعرون بالارتياح في مسألة الاختيار بين بايدن وترامب.

كما بين الاستطلاع أنه لا اختلافات كبيرة بين الحزبين (الجمهوري والديمقراطي) في استعداد الأمريكيين لدعم مرشح يرشحه حزبهم في حال كان هذا الشخص امرأة أو بالغا من أصل إسباني أو أسود البشرة أو كاثوليكي أو يهودي.

ومن ناحية أخرى، فإن الديمقراطيين - وبدرجة أقل المستقلين - أكثر استعدادا من الجمهوريين لدعم المرشحين من المثليين أو المثليات، أو المسلمين، أو الملحدين، أو الاشتراكيين.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا