فوتشيتش: أكدنا على استبعاد بنود العقوبات ضد روسيا من إعلان قمة "جنوب شرق أوروبا – أوكرانيا"

أخبار العالم

فوتشيتش: أكدنا على استبعاد بنود العقوبات ضد روسيا من إعلان قمة
الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/x2gr

أكد الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش استبعاد البنود المتعلقة بالعقوبات ضد روسيا وما سمي"النفوذ الخبيث" لموسكو في المنطقة، من الإعلان الختامي لقمة جنوب شرق أوروبا وأوكرانيا في ألبانيا.

وقال فوتشيتش: "طوال يوم أمس، وطوال الليل وحتى وقت قريب، استمرت المحادثات حول الإعلان الذي صاغه الأوروبيون والأوكرانيون وكل شخص آخر. وهذا بالتأكيد ليس بالأمر السهل بالنسبة لنا. كان من غير النزيه أن السيدة (رئيسة كوسوفو فيوسا) عثماني (أصرت) خلافا لما اتفقنا عليه قبل ساعة ونصف الساعة، على أنه سيتم قبول مقترحاتنا لاستبعاد البنود المتعلقة بالعقوبات ضد روسيا و"النفوذ الخبيث لروسيا الاتحادية".. فقلت إذا كان معظمكم يرى الأمر على هذا النحو، فلنضيف الذين نرى منهم "تأثيرا خبيثا"، وعندما سمعوا من نتصوره بهذه الطريقة، تم إزالتها (البنود)".

ووفقا له، كان من المهم أيضا للوفد الصربي استبعاد عبارة "دولنا وبلداننا" من نص الإعلان في عدة فقرات، لأن بلغراد لا تعترف باستقلال جمهورية كوسوفو المعلنة من جانب واحد، مشيرا إلى أن هذا الأمر تم أيضا.

وأوضح  فوتشيتش: "إذا لم يحدث شيء آخر فهذا مستحيل، لأنه تم إخطارنا بالفعل بما تم اعتماده، وهو إعلان به مليون شيء عادي... لكن لا توجد به عقوبات. لم يتم ذكرها، وما هو مهم بالنسبة لنا، عدم وجود ذكر لـ "النفوذ الخبيث الروسي" إذا لم أكن مخطئا. طلبت ذلك أيضا بسبب حيادنا العسكري، وأخبرتهم أننا الدولة الوحيدة هنا التي لا تريد ولن تنضم إلى الناتو، ونظروا إلي باستغراب. شعبنا يعرف السبب - يجب أن نلتزم بإعلان البرلمان وموقف مجلس أمننا القومي.

وقال وزير الخارجية الألباني إيغلي حساني إن بلاده تدعم "صيغة السلام" التي طرحها فلاديمير زيلينسكي للتوصل إلى تسوية دون مشاركة روسيا، والتي وصفت في السابق مثل هذا النهج بأنه محض هراء. وفي وقت سابق، أشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى أن السياسيين الغربيين يستخدمون الخداع والاحتيال لمحاولة جر ممثلي جنوب وشرق العالم إلى "تجمعات" للترويج لما يسمى بـ "صيغة السلام" التي طرحها فلاديمير زيلينسكي، وهي "اجتماعات وهمية" وببساطة مبادرة غبية.

وانعقدت قمة جنوب شرق أوروبا - أوكرانيا في تيرانا اليوم الأربعاء، بمشاركة رؤساء دول منطقة البلقان، ومن بينهم الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش.

واستقبل رئيس الوزراء الألباني إيدي راما صباح الأربعاء فلاديمير زيلينسكي، واجتمع رؤساء دول وحكومات المنطقة في مجلس النواب بالعاصمة الألبانية - وجميعهم باستثناء صربيا، كانوا يؤيدون مسبقا العقوبات الغربية ضد روسيا.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا