من هو "العم سام" وكيف ظهر؟.. قصة الجزار الذي أصبح رمزا للشر

أخبار العالم

من هو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/x5ev

اقترنت الولايات المتحدة منذ مدة طويلة بصورة "العم سام"، بملامح شخصية هزلية قاسية بثياب مخططة بالعلم الوطني، وكان أول رسم كاريكاتيري لـ"العم سام" قد ظهر في 13 مارس عام 1852.

العم سام، الصورة التي أصبحت نمطية للولايات المتحدة، شاعت في مراحلها الأولى بين عامي 1860 - 1870 بعد أن رسمت بريشة توماس ناست، الفنان الأمريكي الذي كان أول من قدم صورة فيل رمزا للحزب الجمهوري، وهو أيضا من جعل من الحمار رمزا شائعا للحزب الديمقراطي.

أما الرسم الكاريكاتيري للعم سام الذي ظهر وتكرس في عام 1852، فقد كان لفنان آخر يدعى فرانك هنري بيلو.

ظهرت الولايات المتحدة من خلال شخصية "العم سام" الشائعة، رجلا مسنا طويل القامة بشعر رمادي، وبملامح حادة، ولحية على الطراز القديم، يعتمر قبعة بألوان العلم الأمريكي، ويرتدي بطالا مخططا، ومعطفا من قسمين في الخلف.

قصة ظهور "العم سام" إلى الوجود:

أول ذكر لـ"العم سام" في الصحافة الأمريكية ظهر في 7 سبتمبر عام 1813 من خلال صحيفة " تروي بوست" التي تصدر في مدينة نيويورك في مقال عن الحرب الامريكية البريطانية "1812 – 1814".

هذه الصحيفة كتبت في تلك المناسبة تقول: "لقد أصبح اللقب المرفوض الذي حصلت عليه حكومتنا شائعا تقريبا مثل الاسم الشائع لجون بول لبرجوازية بريطانية نموذجية، ضيقة الأفق وراضية عن نفسها".

جون بول الذي تحدثت عنه الصحيفة الأمريكية هو شخصية لمزارع بريطاني من كتيب دعائي للفنان الساخر جون أربوثنوت كان صدر في عام 1712، وأصبح صورة مثالية للرجل الإنجليزي، بوجهه الأحمر وقبعته المميزة وبطنه الضخم وولعه بالجعة والويسكي.

أما "العم سام" الحقيقي فقد ظهر في عام  1812. الرجل جزار اسمه صموئيل ويلسون، ويعمل موردا للسلع التموينية للجيش الأمريكي خلال تلك الحرب.

صموئيل ويلسون كان ولد في ولاية ماساتشوستس، والتحق بالجيش وهو في سن 15، وخدم أثناء الثورة الأمريكية. انتقل لاحقا إلى نيويورك وأسس مع شقيقه إبنيزر شركة " إي آند إس ويلسون"، التي كانت تعمل في مجال توريد اللحوم. اشتهر الرجل في المدينة وكان يسمى "العم سام". الجدير بالذكر أن الاسم سام مختصر من صموئيل.

العم سام، مورد اللحوم للجيش الأمريكي كان يميز البراميل التي تحمل شحناته من اللحوم بالحرفين الدالين على الولايات المتحدة "US".

الرواية الشائعة تقول إن جنديا من أصل إيرلندي في أحد معسكرات الجيش الأمريكي، وكان العديد من الجنود في ذلك الوقت يعرفون "العم سام" شخصيا، سئل عما يعنيه الحرفان "US" المطبوعان على براميل اللحم، أجاب مازحا بقوله: "العم سام".

علاوة على تطابق الحرفين باللغة الإنجليزية في المعنى، كان هذا الجندي الذي كان يتولى حراسة مخزن للحوم يقصد أن براميل اللحم تأتي للجيش الأمريكي من رجل الأعمال، الجزار، العم سام، أو سام ويلسون، ومن هنا اقترن اسم الولايات المتحدة بالعم سام.

على الرغم من عدم وجود صورة أصلية للجزار، صاحب الشخصية الحقيقية، إلا أن "العم سام" المُتخيل ترسخ لاحقا رمزا للولايات المتحدة على يد الفنان جيمس مونتغمري فلاغ.

هذا الفنان كان رسم خلال الحرب العالمية الأولى ملصقا دعائيا يدعو إلى التطوع في الجيش الأمريكي، وصور فيه "العم سام"، بملامحه الصارمة وهو يشير بإصبعه إلى من يشاهده قائلا: "أنا بحاجة إليكم في جيش الولايات المتحدة".

الكونغرس الأمريكي كان أصدر في 15 سبتمبر 1961 قرارا اعترف فيه بسام ويلسون، نموذجا أوليا للعم سام: "سلف الرمز الوطني الأمريكي للعم سام"، وعقب ذلك بوقت قصير، أقيم نصب تذكاري في مسقط راسه، مدينة أرلينغتون بولاية ماساتشوستس.

سام ويلسون، أو العم سام الحقيقي، توفى في عام 1854 عن عمر ناهز 88 عاما، ودفن في مدينة تروي بنيويورك، وتسمى المدينة الآن "موطن العم سام".

مع مرور الزمن، أصبح "العم سام" معروفا في جميع أنحاء العالم، والتصق هذا اللقب بالولايات المتحدة بصورة رجل عجوز غاضب وعدواني بدس أنفه في شؤون الآخرين، يرتكب أفظع الأعمال ويرتدي ثياب الواعظين.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين في فيتنام: اتخذنا قرارات بشأن دعم الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين