لبنان يطالب دولا أروربية بالعمل سوية لتغيير سياسة الاتحاد وإعادة النازحين إلى سوريا

أخبار العالم

لبنان يطالب دولا أروربية بالعمل سوية لتغيير سياسة الاتحاد وإعادة النازحين إلى سوريا
وزير خارجية لبنان عبدالله بوحبيب بعد لقائه نظيره اليوناني جورجيوس جيرابيتريتس في أثينا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xbog

اعتبر وزير خارجية لبنان عبدالله بوحبيب أن على لبنان واليونان وقبرص العمل لتغيير سياسة أوروبا إزاء المساعدة على إعادة النازحين إلى سوريا ودعمهم في بناء قراهم وبلداتهم المدمرة.

وجاءت تصريحات الوزير في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية بعد لقائه نظيره اليوناني جورجيوس جيرابيتريتس مشيرا إلى أن أزمة النزوح خرجت عن السيطرة بسبب غياب الحلول المستدامة.

وأضاف: "لقد تخطت قدرات لبنان على تحملها، وبدأت تطرق أبواب قبرص وربما اليونان. لذلك على الدول متشابهة التفكير كلبنان واليونان وقبرص العمل سوية لتغيير سياسة الاتحاد الأوروبي باتجاه المساعدة على إعادة النازحين إلى سوريا، ودعمهم  ليتمكنوا من بناء قراهم وبلداتهم المدمرة".

وشكر بوحبيب اليونان "على استعدادها لايصال صوت لبنان للاتحاد الأوروبي، ودعم مطالبنا وأخذ هواجسنا بعين الاعتبار".

وفي الشأن اللبناني أيضا أعلن وزير خارجية لبنان التوافق مع أثينا على أن "التطبيق الشامل والمتكامل لقرار مجلس الأمن الدولي 1701 يحقق الاستقرار والهدوء في جنوب لبنان".

وقال: "أبلغنا أصدقاءنا اليونانيين بأننا لا نريد الحرب التي إذا وقعت سينفجر كل الشرق الأوسط".

وأردف قائلا: "نرتبط بعلاقات تاريخية مع اليونان، ونلمس رغبة متزايدة لدى اللبنانيين بالاستثمار التجاري والعقاري في اليونان. نحن مسرورون من تطور التعاون الثنائي بيننا، ونطمح للمزيد منه حيث توافقت مع نظيري اليوناني على الصداقة الراسخة بين بلدينا".

وعبر في قوله عن أن "الترابط على ضفتي المتوسط شديد لدرجة أنه إذا أصابنا الرشح في لبنان وشرق المتوسط، تنتقل العدوى إلى الجوار الأورومتوسطي". على حد وصف الوزير اللبناني.

وفي سياق أوضاع المنطقة، أعلن بوحبيب اتفاقه مع نظيره اليوناني على أهمية الوقف الفوري لإطلاق النار في غزة، وحماية المسعفين والمدنيين، وإيصال المساعدات الانسانية، وتطبيق حل الدولتين لإنهاء حالة عدم الاستقرار التي يعيشها الشرق الأوسط منذ عقود.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز