جنرال أمريكي سابق يوضح لـ"CNN" تداعيات ضربة إيرانية محتملة ضد إسرائيل وعلاقتها بالتطبيع السعودي

أخبار العالم

جنرال أمريكي سابق يوضح لـ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xck3

تحدث العقيد المتقاعد بالقوات الجوية الأمريكية الجنرال سيدريك لايتون عن تداعيات هجوم إيراني متوقع على إسرائيل ردا على استهداف قنصليتها في دمشق وانعكاسات ذلك على المنطقة بشكل عام.

وفي مقابلة مع شبكة "CNN"، أوضح سيدريك لايتون قائلا: "أعتقد أن الطريقة التي سيقوم بها الإيرانيون (بمهاجمة إسرائيل) هي استخدام وكلائهم، لذا، فإن الحكمة التقليدية، في الوقت الحالي، تكمن في أن يستخدم الإيرانيين وكلاءهم أولا".

وأضاف لايتون: "الشيء الوحيد الذي يمكن أن يتغير هو أن يكون الرد الإسرائيلي على هذا الهجوم موجهًا بالفعل نحو المنشآت الإيرانية في الأراضي الإيرانية على وجه التحديد"، مردفا: "فإذا حدث ذلك، فإن الإيرانيين سيردون من أراضيهم، وهذا هو نوع التصعيد الذي لا يبدو الإيرانيون مستعدين له تماما لأنهم بصراحة يستعدون لوضع اللمسات الأخيرة على صنع جهاز نووي".

وتابع الجنرال الأمريكي المتقاعد: "كانت هناك أمثلة تاريخية معينة طلبنا فيها من الإسرائيليين عدم مهاجمة إيران، لأننا لا نريد أن يكون هناك تصعيد أكبر في الخليج، إذ سيؤدي ذلك إلى تعقيد الأمور حقا..كما تعلمون، كل ما رأيناه، بدءا من الاتفاقيات الإبراهيمية وحتى تطبيع العلاقات بين المملكة العربية السعودية وإسرائيل، كل ذلك سيتم تعليقه، ورغم أن المملكة العربية السعودية وإيران عدوان رئيسيان (على حد وصفه)، فقد كان بينهما القليل من التقارب بفضل الصينيين. وتتحدث الولايات المتحدة إلى الصينيين، من بين آخرين، لوقف هذا التصعيد. لذلك أعتقد أن الجهد الذي سيبذل سيكون أنهم سيحاولون وقف تصعيد كهذا".

هذا وأعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم السبت، الاستيلاء على سفينة مرتبطة بإسرائيل في مضيق هرمز.

وفي أول تعليق من تل أبيب على ذلك، اتهم وزير الخارجية الإسرائيلي إيران بالقرصنة بعد الاستيلاء على السفينة، وطالب العالم بتصنيف الحرس الثوري الإيراني تنظيما إرهابيا.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد حذر مساء أمس الجمعة إيران من الإقدام على أي هجوم يستهدف إسرائيل، مؤكدا في الوقت نفسه أنه يتوقع أن يكون الهجوم الإيراني وشيكا.

المصدر: "RT  + "CNN

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز