الجيش الإسرائيلي ينشر لقطات تظهر مزيدا من الدمار بقاعدة نيفاتيم الجوية جراء الهجوم الإيراني (فيديو)

أخبار العالم

الجيش الإسرائيلي ينشر لقطات تظهر مزيدا من الدمار بقاعدة نيفاتيم الجوية جراء الهجوم الإيراني (فيديو)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xd0h

نشر الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين، مقطع فيديو يظهر مزيدا من "الأضرار" التي لحقت بمبنى بقاعدة نيفاتيم الجوية جراء الهجوم الإيراني.

وفي حسابه على منصة "إكس"، نشر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي مقطع الفيديو معلقا عليه بالقول: "النشاطات العملياتية في قاعدة نيفاتيم الجوية مستمرة على مدار الساعة..الإصابات الناتجة عن الهجمة الإيرانية هي عبارة عن ضرر طفيف فقط بالبنية التحتية حيث أصاب صاروخان منطقة مفتوحة ووقعت إصابة أخرى بالقرب من مدرج المطار وإصابة رابعة بجوار مبنى قيد الإنشاء لم يكن مستخدما". 

وأضاف: "جيش الدفاع بكافة منظوماته مستمر في الحفاظ على أهبة الاستعداد والترقب في سبيل الدفاع عن الدولة، ونجري تقييما للوضع ونتابع المستجدات".

وأمس الأحد، نشر الجيش الاسرائيلي مقطع فيديو زعم أنه "الضرر الوحيد" من صواريخ سقطت في قاعدة نفاتيم بالهجوم الإيراني على إسرائيل. وتؤكد إيران أن الدمار في القاعدة كان واسعا.

وفي حسابه على منصة "إكس"، نشر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي مقطع فيديو وصورة لحفرة في القاعدة معلقا عليها بالقول: "هذا هو الضرر الذي ألحقته الصواريخ البالستية الإيرانية المعدودة التي سقطت الليلة الماضية في قاعدة نيفاتيم الجوية".

جدير بالذكر الجيش الإسرائيلي قال يوم أمس الأحد إنه تم "إحباط" الهجوم الذي شنته إيران واعتراض "99 بالمئة" من الطائرات المسيرة والصواريخ التي تم إطلاقها.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن، ليل السبت-الأحد، مهاجمة الأراضي الإسرائيلية ردا على هجوم إسرائيل على القنصلية الإيرانية في دمشق مؤخرا، فيما أكد رئيس الأركان الإيراني محمد باقري لاحقا أن الهجوم الإيراني على إسرائيل الليلة الماضية، أدى إلى تدمير موقعين عسكريين مهمين، وحذر تل أبيب من الرد على الهجوم.

ويعتبر الهجوم الإيراني على إسرائيل الليلة الماضية الأول من نوعه في تاريخ المواجهة بين الجانبين، والأول الذي توجهه إيران انطلاقا من أراضيها.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز