هذه مطالبهم.. عائلات الأسرى الإسرائيليين ومتضامنون معها يقومون بمسيرة كبيرة في تل أبيب (فيديو)

أخبار العالم

هذه مطالبهم.. عائلات الأسرى الإسرائيليين ومتضامنون معها يقومون بمسيرة كبيرة في تل أبيب (فيديو)
عائلات الأسرى الإسرائيليين ومتضامنين معهم يقومون بمسيرة كبيرة في تل أبيب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xdse

قام عائلات الأسرى الإسرائيليين ومتضامنين معهم يوم الخميس بمسيرة كبيرة في تل أبيب.

وقالت مراسلة RT في القدس إن عائلات الأسرى الإسرائيليين طالبوا خلال مسيرتهم بإبرام صفقة تبادل أسرى فورية مع حماس، كما دعوا أيضا إلى تنفيذ إضراب عام.

وذكرت صحيفة "إسرائيل هيوم" أن إسرائيليين تظاهروا في تل أبيب وتوجهوا للاعتصام أمام مقر وزارة الدفاع للمطالبة بإبرام صفقة تبادل أسرى مع حماس.

وأغلق المتظاهرون شارع بيغن المتاخم لمقر وزارة الدفاع للضغط على الحكومة من أجل إبرام صفقة تبادل تؤدي إلى إطلاق سراح الأسرى الإسرائيليين في غزة، وفق المصدر ذاته.

وتأتي هذه المظاهرة ضمن تحركات مماثلة نظمها ذوو الأسرى الإسرائيليين في غزة وتتزامن مع اجتماع مرتقب لحكومة الحرب الإسرائيلية مساء الخميس لبحث سبل التوصل إلى صفقة تبادل ووقف إطلاق النار في قطاع غزة الذي تشن عليه حربا شاملة للشهر السابع على التوالي.

وسيكون الاجتماع هو الأول لبحث الملف منذ أن أعلنت إسرائيل الأحد الماضي أن حماس رفضت مقترحا لاتفاق قدّم إليها.

وبوساطة قطر ومصر والولايات المتحدة تجري الفصائل الفلسطينية بغزة وإسرائيل منذ أشهر مفاوضات غير مباشرة متعثرة للتوصل إلى ثاني اتفاق لتبادل الأسرى ووفق إطلاق النار منذ بدء الحرب في 7 أكتوبر 2023.

وتمارس المعارضة واحتجاجات شعبية في إسرائيل ضغوطا على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للإسراع بالتوصل إلى اتفاق مع حماس.

وتتهم حماس نتنياهو بالتعنت وعدم الرغبة في إنجاز اتفاق وتتمسك للموافقة عليه بإنهاء الحرب على غزة وانسحاب الجيش الإسرائيلي، وحرية عودة النازحين إلى مناطقهم ودخول مساعدات كافية إلى القطاع.

وخلفت الحرب على غزة أكثر من 110 آلاف قتيل ومصاب معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين، حسب بيانات فلسطينية وأممية.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن بوقف إطلاق النار فورا.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز