البنتاغون: استخدام روسيا لشبكة "ستارلينك" في نزاع أوكرانيا قد يصبح مشكلة مستمرة

أخبار العالم

البنتاغون: استخدام روسيا لشبكة
جندي أمريكي يقوم بنشر وتشغيل محطة لشبكة "ستارلينك" (صورة أرشيفية)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xl6h

اعتبر مسؤول رفيع المستوى في وزارة الدفاع الأمريكية أن استخدام روسيا لمحطات اتصالات الأقمار الصناعية "ستارلينك" خلال النزاع في أوكرانيا قد يصبح "مشكلة مستمرة".

وأشار جون هيل، نائب مساعد وزير الدفاع الأمريكي لشؤون الفضاء والدفاع الصاروخي، خلال جلسة استماع في لجنة الخدمات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي الثلاثاء، إلى أن شركة SpaceX التي طورت "ستارلينك"، تشارك الجيش الأمريكي كل البيانات الواردة، وتحدد الحكومة بناء عليها المحطات الطرفية التي تستخدمها روسيا، لوقف تشغيلها.

وقال هيل: "أعتقد أن هذه ستكون مشكلة مستمرة. يمكننا الاستمرار في تحديد (تلك المحطات) وإغلاقها، لكنني أعتقد أن روسيا لن تتوقف".

ورد على سؤال عما إذا كانت شركة SpaceX التي أسسها الملياردير إيلون ماسك، تسمح لروسيا عن عمد باستخدام محطاتها، أوضح هيل أنه "على العكس، الدليل هو أنه عندما تكتشف شركة SpaceX ذلك (استخدام روسيا لمحطاتها)، فإنها تحاول العمل مع الحكومة الأمريكية للتوصل إلى أفضل حل لإغلاقها".

وفي وقت سابق، قال جون بلوم الذي شغل منصب مساعد وزير الدفاع الأمريكي لسياسة الفضاء، إن الحكومة الأمريكية تعمل مع السلطات في كييف و"ستارلينك" في محاولة لمنع استخدام محطات الاتصالات عبر الأقمار الصناعية في أوكرانيا من قبل القوات الروسية، مؤكدا أنه ليس لدى البنتاغون أي شكاوى ضد "ستارلينك".

الهدف من مشروع "ستارلينك"، كما أعلنت شركة SpaceX، هو توفير إنترنت عالي السرعة في أنحاء العالم والمناطق النائية باستخدام شبكة تضم آلاف الأقمار الصناعية الصغيرة في مدار أرضي منخفض.

ومع إطلاق الأقمار الصناعية في عام 2019، بدأت "ستارلينك" في تقديم خدمات الإنترنت في أكثر من 70 دولة حول العالم. وصرح ماسك في وقت سابق بأنه لم يتم بيع محطات ستارلينك لروسيا.

وفي مارس الماضي، ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن مجلس النواب الأمريكي، وبمبادرة من مشرعين ديمقراطيين، بدأ تحقيقا في أنشطة شركة SpaceX بسبب استخدام روسيا المزعوم لمحطات "ستارلينك".

المصدر: "تاس"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"