واشنطن: موقفنا بشأن استهداف العمق الروسي لم يتغير ولا نريد للصراع أن يتصاعد

أخبار العالم

واشنطن: موقفنا بشأن استهداف العمق الروسي لم يتغير ولا نريد للصراع أن يتصاعد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xmph

أكدت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض كارين جان بيير تعليقا على طلب أمين عام حلف "الناتو" سماح الغرب لكييف بضرب أراضي روسيا أن واشنطن لا تسعى إلى تصعيد الصراع بأي شكل من الأشكال.

وقالت جان بيير: "نحن ممتنون للغاية لحلفائنا في الناتو، أكثر من 50 دولة، تمكنوا من توحيد ودعم أوكرانيا في معركتها من أجل أراضيها السيادية. ببساطة ليس لدي أي شيء أكثر من ذلك. نحن بصراحة لا نريد أن يتفاقم الوضع [في أوكرانيا] بأي شكل من الأشكال".

ومن جانبها أشارت وزارة الخارجية الأمريكية إلى أن واشنطن لم تغير موقفها الرافض لاستخدام أوكرانيا أسلحة أمريكية لضرب العمق الروسي، على الرغم من دعوة الأمين العام لحلف شمال الأطلسي لرفع القيود عن استخدام الأسلحة الغربية لدى كييف.

وقال المتحدث باسم الوزارة ماثيو ميلر خلال مؤتمر صحافي إنه "بالنسبة لسياستنا.. نحن لا نشجع أو نسمح بشن ضربات [باستخدام أسلحة أمريكية] خارج الحدود الأوكرانية"، وأشار إلى أن الولايات المتحدة هي الداعم الأكبر لأوكرانيا، على الرغم من رفضها استخدام كييف أسلحة أمريكية لضرب الأراضي الروسية.

ويوم الثلاثاء، صرح الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ بأن "الناتو" لا يخطط لإرسال عسكريين إلى أوكرانيا أو المشاركة في العمليات العسكرية بأي شكل من الأشكال، ولكنه دعا إلى رفع القيود عن استخدام كييف أسلحة غربية لضرب الأراضي الروسية.

وقال ستولتنبرغ قبيل اجتماع لوزراء الدفاع لدول الاتحاد الأوروبي، في بروكسل: "لن نصبح جزءا من الصراع، أو نرسل قواتنا أو نشارك في العمليات العسكرية بأي شكل من الأشكال، لكن لدينا الحق في مساعدة أوكرانيا في الدفاع عن نفسها".

وأكد أنه يرى أن من الممكن رفع القيود المفروضة على استخدام أوكرانيا للأسلحة الغربية لشن هجمات على الأراضي الروسية، وأوضح "عندما ننقل الأسلحة إلى أوكرانيا، فإنها لم تعد أسلحتنا، بل أسلحة أوكرانيا"، مشددا في الوقت نفسه على أن رفع القيود هو عبارة عن "قرارات وطنية" لدول الحلف.

ومن جانبه، أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الثلاثاء خلال تحدثه عن المقترحات الغربية حول السماح لكييف بتوجيه ضربات إلى الأراضي الروسية، أن دول "الناتو" يجب أن تفهم بماذا (بأي أمر) تلعب.

وفي 25 من ذات الشهر، دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ دول الحلف إلى "رفع بعض القيود" على استخدام الأسلحة الغربية التي تنقل إلى المتطرفين الأوكرانيين، وبالتالي السماح لهم بمهاجمة أهداف على الأراضي الروسية. وردا على ذلك، دعا نائب رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو سالفيني ستولتنبرغ إلى الاستقالة.

وتعليقا على الخطاب الغربي، أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن هذا النداء، الصادر عن متهورين يجعل الوضع أكثر توترا ويضر في المقام الأول بشعب أوكرانيا.

بدوره، أشار وزير الخارجية سيرغي لافروف إلى أن نظام كييف يستخدم الأسلحة الأمريكية منذ فترة طويلة لمهاجمة أهداف على الأراضي الروسية.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"